• maalouma
  • al khabar haut
  • logo haut media international
  • logo haut

مخيمات الصحراويين بتندوف بين العزة والكرامة والذل والندامة

 

الخميس 2017/12/14

أصبح السؤال : كيف هو حال الصحراويين الذين يعيشون في مخيمات مؤقتة بتندوف طيلة 42 سنة ، أصبح سؤالا مُلِحّاً ومشروعا إنسانيا وسياسيا واجتماعيا ؟ في الحقيقة نحن لا نعرف شيئا عما يجري هناك إلا ما تتناوله وسائل الإعلام الجزائرية الرسمية الفاسدة العَفِنَةُ دون ذكر الإعلام الصحراوي الانفصالي لأنه جزء لا يتجزأ من أنابيب الصرف الصحي للإعلام الجزائري الرسمي الـنَّـتِـنِبل وحتى ذلك الذي يدَّعي أنه إعلام مستقل هنا وهناك ....


كيف نشأت مخيمات تندوف وما هي طبيعة ساكنيها ؟


يعتقد البعض – ونحن في 2017 - أن جميع الجزائريين يعلمون كيف نشأت هذه المخيمات بين عشية وضحاها ، فالجيل الجديد لا يعلم ذلك لأنه فتح عينيه ووجد شيئا على أرض تندوف ، وهي مخيمات ليست في مدينة تندوف بالضبط بل تقع جنوب هذه المدينة بحوالي 30 كلم نحو الحدود الموريتانية وقريبة جدا من الحدود المغربية ، وهي منطقة عسكرية محظورة على المدنيين لأنها تُخفي أحد أبشع صور الجزائر الرسمية حيث لا يمكن لحكام الجزائر أن يتركوا مدنيا واحدا يطلع على إحدى عوراتهم الفظيعة وهي سجن مخيمات صحراء لحمادة الكبير بمخيماته المنتشرة هنا وهناك يحرسها الجيش الجزائري من الخارج ، و تضم منطقة الرابوني وهي عاصمة للخيام التي يستقبل فيها رئيس عصابة البوليساريو بعض المُغفلين من الناشطين بين قوسين في الدفاع عن حقوق الإنسان ، ومن الأكيد أن أي مخلوق لا يمكنه الولوج لهذه المنطقة العسكرية المُسَيَّجَةِ إلا بإذن المسؤولين الجزائريين الذين يختارون بل ينتقون بعناية من يسمحون له بالدخول ، أليست من المفترض أنها أراضي جزائرية وليست أرضا للجمهورية الوهمية ؟..


في عام 1975 اتخذ حكام الجزائر قرارا متهورا يقضي بتهريب ساكنة مدن صحراوية خلال الحرب مع المغرب بعد الدخول الرسمي للجيش المغربي للأراضي الصحراوية في 06 نوفمبر 1975 ، وبعد ذلك بقليل دخل الجيش الجزائري رسميا في الحرب مع المغرب فوق الأراضي الصحراوية ، كانت أول معركة للجيش الجزائري مع الجيش المغربي هي معركة الكركرات الواقعة في أقصى جنوب الصحراء المغربية على الحدود مع موريتانيا ، ومعركة الكركرات كانت مبيتة وجاهزة قبيل توقيع اتفاقية مدريد والتهديد المشهور الذي تلقاه المرحوم المختار ولد داده من طرف بومدين والذي هدده في مدينة بشار الجزائرية " بأنه إذ وقعت فور توقيع اتفاقية مدريد بين إسبانيا وموريتانيا والمغرب في 14 نوفمبر 1975 ووضع هذه الاتفاقية في الأمم المتحدة ، ثم تلتها معارك عديدة نذكر منها على سبيل المثال : معركة المحبس وبئر لحلو وتيفارتي والسمارة وبوجدور وبئر أنزران وأمغالا الأولى والثانية وغيرها من الحروب التي دارت رحاها فوق التراب الصحراوي بين الجيشين الجزائري والمغربي والتي ينكر النظام الجزائري معظمها ، خلال هذه الحروب عمد بومدين وقادة جيشه على ترحيل المدنيين الصحراويين إلى الجزائر ومحاصرتهم في منطقة مُسَيَّجَةٍ جنوب مدينة تندوف والترويج لأكذوبة الصناديق المشهورة أي الترويج بين الصحراويين المحتجزين في خلاء صحراء لحمادة بتندوف بأن يجهزوا صناديق العودة السريعة إلى ديارهم بعد بضعة أسابيع فقط من المسيرة الخضراء التي دخل بها المغرب إلى الساقية الحمراء ، حتى أصبحت الأسابيع شهورا والشهور أعواما بلغت 42 سنة من الانتظار ، وصار ما صار خلال 42 سنة من نشر الأكاذيب هدفها فقط استمرار احتجاز هؤلاء الشيوخ والنساء والأطفال كرهائن لغاية وحيدة هي مناكفة المغرب ومعاكسته في وخلق الظروف للضغط عليه حتى يستسلم سريعا ، ذلك ما أراده حكام الجزائر ، لكن ما أراد الله هو كشف عورة هؤلاء الحكام الذين جنوا بهذه القرارات السفيهة والمتهورة على الشعب الجزائري قبل غيره، لقد استغل حكام الجزائر هذه المخيمات وجعلوها مرتعا للمتشردين من الجزائريين ومتشردي موريتانيا ونيجيريا ومالي وكل المهاجرين غير الشرعيين من جنوب الساحل والصحراء ....


لنأخذ الأمر من زاوية أخرى ونتساءل : ماذا كان سيكون الأمر لو ظلت الجزائر الرسمية في حدودها ولم يتحرك جيشها بحجة الدفاع عن المدنيين الصحراويين ؟ الجواب بسيط ، حتى لو فرضنا أن القذافي كان قد سلح البوليساريو كان الجيش المغربي سيحسم الأمر بسهولة ويسطر على الوضع ويقتسم الصحراء الغربية مع موريتانيا ولانتهى الأمر وحسم نهائيا منذ 42 سنة ، حيث سيبقى الوضع مستقرا لأن المغرب سيبسط سيطرته على الساقية الحمراء ، وموريتانيا ستبسط سيطرتها على وادي الذهب ولاندمجت القبائل هنا وهنا فيما بينها بسهولة ولظل البوليساريو في العدم من بداية النشأة لأن اتفاقية مدريد قد حسمت الوضع ، لكن نذالة حكام الجزائر الذين خلقهم الله لإثارة الفتن فقط لا غير ، فتن الداخل وفتن الخارج لأن المهم عندهم هو أن يعيش الشعب الجزائري دائما وأبدا في المياه العكرة العفنة وحتى يتفرغوا لسرقة خيرات الشعب الجزائري وتهريبها إلى الخارج لأنهم بعد مص آخر قطرة من دماء الشعب الجزائري الذي يحتقرونه سيرحلون إلى حيث هربوا أموالهم وسيتركون الشعب لقدره ...


حكام الجزائر يصنعون دويلة من المحتجزين الصحراويين الرهائن بتندوف :


في آخر زيارة للرئيس الفرنسي ماكرون للجزائر صرح من هناك أن " حل قضية الصحراء المغربية يمر عبر إيجاد تفاهم بين المغرب والجزائر في تجاهل تام لجبهة البوليساريو "صرح بذلك لأنه يعرف حيثيات الملف الصحراوي حق المعرفة ويعرف كيف تم تجميع بعض الصحراويين بالقوة من طرف الجيش الجزائري بعد المسيرة الخضراء المغربية ( 6 نوفمبر 1975 ) مباشرة ورميهم في فيافي صحراء لحمادة .....هكذا دارت ماكينة المؤامرات الدنيئة بالتآمر بين كابرنات فرنسا حكام الجزائر والمقبور القذافي فاستسلموا للشيطان وفكروا في صناعة دويلة في المنفى من هذه الجماعة الصحراوية المُهَرَّبَة من وطنها الأصلي والتي لا حول لها ولا قوة حيث كان عسكر الجزائر يدسهم في الشاحنات كالبهائم و يجمعهم في خلاء تندوف وأعلنوا عن قيام جبهة لتحرير الصحراء اسمها البوليساريو ومن خلالها عن قيام دويلة من طرف واحد واستغلال حالة إفريقيا المتخلفة وحكامها من العسكر الانقلابيين الجهلة الذين تسلموا مئات الملايير من الدولارات من خيرات الشعبين الليبي والجزائري للاعتراف بكيان وهمي لا أرض له ولا سيادة ولو على شبر واحد من أرض الصحراء المغربية ... كان قادة إفريقيا – خصوصا في منطقة الساحل والصحراء - وبعض دول الموز بأمريكا الوسطى والجنوبية - من الجهلة الذين لايفرقون بين مكان وجود أستراليا ومكان وجود جزر كاناريا ، كما لا يفرقون بين حكم عسكري فتاك للشعوب وحكم ديمقراطي يخشى الشعوب ....وأمام استماتة الجيش المغربي وبناء الجدار الرملي الأمني الذي رمى بما يسمى البوليساريو وألقى بهم في فيافي الصحاري بين الجزائر وموريتانيا وضَمِنَ بذلك الأمن لأكثر من 80 % من عموم مساحة الصحراء المغربية ، ثم تفرغ المغرب للحرب الديبلوماسية مع العصابة الحاكمة في الجزائر ..


الجدار الأمني المغربي يفرض توقيع اتفاقية لوقف إطلاق النار عام 1991 :


بعد أن طَوَّحَ المغرب بالبوليساريو خارج الجدار الأمني وتركه تائها هائما في صحاري الحمادة ، وبعد أن انهارت المنظومة المقبورة للشيوعية العالمية ( منذ عام 1989 ) والتي كانت تنفخ في القربة المثقوبة ( الجمهورية الوهمية ) التي صنعها حكام الجزائر الذين كانوا خدَّاماً أوفياء للشيوعية العالمية المُلحدة من كوريا الشمالية شرقا إلى كوبا غربا ، وبعد الزلزال الذي ضرب النظام الجزائري داخليا الذي لم ينفع معه سوى توجيه فوهات دبابات الجيش الجزائري إلى صدور الشعب الجزائري منذ انتفاضة أكتوبر 1988 والتي تلتها مذابح العسكر الجزائري للشعب فيما يسمى العشرية السوداء ، بعد كل هذه الكوارث التي زلزلت النظام الجزائري لم يجد عسكر الجزائر مَفَرّاً من الركوع أمام هذا الواقع الذي فرضته التغيرات الجيوسياسية الدولية ، بالإضافة للواقع الذي فرضه الشعب الجزائري الذي كان يتوق للانعتاق من قبضة العسكر الحاكم ، دون أن ننسى ما فرضه عليه الجيش المغربي بحسم المعركة على رمال الصحراء عسكريا ، في كل هذه الظروف السوداء ، وبسبب القرارات الخرقاء لحكام الجزائر اضطروا وأنوفهم مُمَرَّغَةً في وحل الهزائم الداخلية والخارجية ، اضطر النطام الجزائري أن يدفع كراكيزه من البوليساريو وأن يقبل توقيع وقف إطلاق النار مع المغرب في شتنبر 1991 ....


للحقيقة وللتاريخ ، كم من جزائري تساءل و لايزال يتساءل : لماذا لم يستغل المغرب حالة الانهيار الداخلي والخارجي للنظام الجزائري ما بين 1989 و 1999 وافتعل حروبا كان سيسحق بها النظام الجزائري سحقا ويحرر الشعب الجزائري من قبضة الجرمين الذين حكموه بالحديد والنار التي خلفت أكثر من ربع مليون ضحية جزائري ، خاصة وأن كثيرا من الدول العظمى - إن لم تكن كلها -قد قررت عدم تزويد النظام الجزائري بالسلاح لأن العالم أصبح متأكدا من أن دولة الجزائر كانت تستعمله ضد الشعب الجزائري ... من ينكر من الشياتة الجزائريين هذه الحقيقة ؟ خاصة وأن اتفاقية وقف إطلاق النار كانت موقعة ما بين البوليساريو والمغرب وليس مع الجزائر والمغرب !!!!..


الدبلوماسية المغربية تعري الواقع الوهمي لجمهورية السراب في مخيمات تندوف :


كما قال أجدادنا : " بِضِدِّهَا تَتَمَيَّزُ الأَشْيَاءُ " ...


لم يستغل المغرب مؤشرات انهيار النظام الجزائري ما بين 1988 و 1999 في حين استمر عسكر الجزائر الذي استباح دماء الشعب الجزائري لأكثر من عشر سنوات بالذبح من الوريد إلى الوريد ، لقد خلد أبناء عسكر فرانسا الحاكم في الجزائر مجازر تعادل وربما تفوق وحشية المجازر زمن الاستعمار الفرنسي ، هم جميعا فرنسيون ، سواءا أولئك الذين ذبحوا الشعب في زمن الاستعمار أو العسكر الذين قادهم خالد نزار ، كلهم تفننوا في ذبح الشعب الجزائري ، لذلك أردد كلما أتيحت لي الفرصة وأقول وأردد أن حكام الجزائر هم ألد أعداء الشعب الجزائري ( الشاوي حاشا نعمة ربي قالها سلال – جوع كلبك يتبعك أو إفوطي عليك قالها أويحيى – التهديد مرارا بإثارة الفتن في لقبايل وفي غرداية وفي غيرها من المناطق الجزائرية ، ما الدافع لذلك ؟ إنها دوافع احتقار الشعب الجزائر ونشر الكراهية بين أطيافه والعمل الجاد لنشر القحط الفكري والسياسي حتى وإن أراد الشعب الجزائري أن يفعل ما يفعل التوانسة مثلا يجد نفسه عبارة عن شعب فارغ دماغيا ومرعوبا أبديا من كثرة ما تعرض له منذ قرون من شتى أنواع التنكيل والتقتيل والتشريد ، وبعد ما يسمى الاستقلال صنع منه حكامه قطيعا ممنوعا من التفكير أي شعبا ممنوعا من إعمال فكره ، وكذلك ما يسمى الجامعة الجزائرية مورطة في نشر هذا القحط الفكري في الجزائر ، جامعة يتكالب رؤساؤها وأساتذتها على فتات موائد كابرنات فرنسا ليرضوا عنهم ، جامعات الجزائر هي مجرد أوكار لكبار الشياتة للنظام الجزائري لا تفرخ إلا الأوغاد الذين يتآمرون ضد مصالح الشعب الجزائري العليا وتأبيد تخلفه ، فأي مصالح عليا لاختيارات الدولة الجزائرية شارك فيها أكاديميون جزائريون مشهود لهم بنزاهتهم وكفاءاتهم ، لا شيء ، فقد أحاط النظام الجزائري به حثالة من المحسوبين على المثقفين الجزائريين الفلكلوريين الذين لا يرون أبعد من أرنبة أنوفهم والذين يتكلمون بأفكار مثلهم مثل الجنرالات الحاكمين ، لذلك وجد المغرب فراغا فكريا وثقافيا في المنظومة الجامعية الجزائرية ، منظومة تفرخ الانتهازيين فقط لا غير ، أما المفكرون الجزائريون الذين يمكن أن يكون لهم تأثير في الاختيارات السياسية والاقتصادية والاجتماعية للشعب الجزائري فقد هاجروا كلهم إلى فرنسا وغير فرنسا ولم يبق في الجزائر سوى الحثالة التي تفرح بما تلتقطه من موائد كبار الشياتة في الجزائر ، وجد المغرب فراغا عند جارته وأطلق العنان للمفكرين المغاربة للنقد البناء بل وحتى للنقد الهدام وكانت معارك فكرية كبرى بين المفكرين المغاربة ، وكان الهدف دائما من هذه المعارك هو المصلحة العليا للوطن المغربي ، ولا ينكر أحد أن المفكرين المغاربة قد أدوا ثمن جُرْأَتِهِمْ الفكرية في مستقبل وطنهم بالتعذيب والسجن والنفي ومع ذلك نجت سفينة المغرب وقطعت إلى بر الأمان في هدوء ورصانة ودون تهور ، فأنشأ المغرب بعد ذلك عددا من المؤسسات الفكرية المنتجة للفكرالمتحرر والمبدعة للحلول وخاصة الحلول الاقتصادية والاجتماعية بل وحتى الروحية ، فشرع يبني دولة حداثية شيئا فشيئا ( أكبر دليل على ذلك أن المرحوم محمد أركون وهو جزائري لكنه كان يفضل رحمه الله المشاركة في النقاش الفكري الخصب الهادف الدائر في المغرب وكان دائم التَّحَسُّرِ على انتشار القحط الفكري في الجزائر ، ومن شدة وَعْيِهِ بالمناخ الفكري الخصب في المغرب فضل رحمه الله أي يتم دفنه في مدينة الدار البيضاء المغربية وكان له ذلك ) قلنا شرع المغرب يبني دولة حداثية شيئا فشيئا ، ولما برز التيار الإسلامي في البلاد لم تواجهه السلطة بالدبابات ( كما فعل الجنرال خالد نزار في الجزائر ) بل وجد هذا التيار الإسلامي الأرض خصبة لديمقراطية فتية ، هي في الحقيقة لا تزال تتعثر ولكنها خير من لا شيء ، ووضع المغرب ( في 2011 ) دستورا فيه كثير من البنود ستعمل على مساعدة الدولة / الأمة المغربية أن تقف

الكونغو الديمقراطية تعلن الحداد الوطني على ضحايا حادث غرق قارب
الكونغو الديمقراطية تعلن الحداد الوطني على ضحايا حادث غرق قارب...
حريق يأتي على 800 سنة من أرشيف كاتدرائية نوتردام بباريس
حريق يأتي على 800 سنة من أرشيف كاتدرائية نوتردام بباريس ...
مقتل شخصين وفقدان 9 آخرين في فيضانات الصين
مقتل شخصين وفقدان 9 آخرين في فيضانات الصين...
ارتفاع ضحايا انفجار قنبلة في باكستان إلى 14 قتيلًا
ارتفاع ضحايا انفجار قنبلة في باكستان إلى 14 قتيلًا...
انقلاب وزير الدفاع السوداني، عوض بن عوف
انقلاب وزير الدفاع السوداني، عوض بن عوف...
مسئول عسكري سوداني يكشف قائمة المعتقلين من حكومة البشير
مسئول عسكري سوداني يكشف قائمة المعتقلين من حكومة البشير...
بعد فوز حزبه في الانتخابات هل يضم نتانياهو الضفة كما وعد
بعد فوز حزبه في الانتخابات هل يضم نتانياهو الضفة كما وعد ...
دونالد ترامب يصنف الحرس الثوري الإيراني
دونالد ترامب يصنف الحرس الثوري الإيراني ...
حكام الجزائر والبوليساريو يصابون بالجنون
حكام الجزائر والبوليساريو يصابون بالجنون
حكام الجزائر والبوليساريو يصابون بالجنون
احتقاربوتفليقة للشعب الجزائري
احتقاربوتفليقة للشعب الجزائري
احتقاربوتفليقة للشعب الجزائري
الدولية للاعلام
الدولية للاعلام
الدولية للاعلام
اذاعة الدولية
اذاعة الدولية
اذاعة الدولية
ام لينة
ام لينة
ام لينة
عودُ كُلُّ الانفصاليين لوطنهم المغرب
عودُ كُلُّ الانفصاليين لوطنهم المغرب
عودُ كُلُّ الانفصاليين لوطنهم المغرب
ربع الجزائريين فقراء
ربع الجزائريين فقراء
ربع الجزائريين فقراء
بوتفليقة والنوم العميق
بوتفليقة والنوم العميق
بوتفليقة والنوم العميق
الحديث عن تعديل حكومي مرتقب بالجزائر
الحديث عن تعديل حكومي مرتقب بالجزائر
الحديث عن تعديل حكومي مرتقب بالجزائر
الجزائر لن تستفيق الا عندما
الجزائر لن تستفيق الا عندما
الجزائر لن تستفيق الا عندما
باحثون فى جامعة نيس يتوصلون إلى بروتين يكافح الخلايا السرطانية
باحثون فى جامعة نيس يتوصلون إلى بروتين يكافح الخلايا السرطانية
باحثون فى جامعة نيس يتوصلون إلى بروتين يكافح الخلايا السرطانية
حالة من القلق تسود اوساط الحكم في الجزائر
حالة من القلق تسود اوساط الحكم في الجزائر
حالة من القلق تسود اوساط الحكم في الجزائر
الذل والندامة
الذل والندامة
الذل والندامة
تورّط الجيش الجزائري في قتل عدد كبير من الضحايا الأجانب
تورّط الجيش الجزائري في قتل عدد كبير من الضحايا الأجانب
تورّط الجيش الجزائري في قتل عدد كبير من الضحايا الأجانب
جزائر القوة الاقليمية عبارة عن سجن كبير
جزائر القوة الاقليمية عبارة عن سجن كبير
جزائر القوة الاقليمية عبارة عن سجن كبير
الاقتصاد الجزائري ينهار وبوتفليقة خارج التغطية
الاقتصاد الجزائري ينهار وبوتفليقة خارج التغطية
الاقتصاد الجزائري ينهار وبوتفليقة خارج التغطية
الجوية الجزائرية الأسوأ في العالم يحتكرها أبناء الشواكر و العصابات
الجوية الجزائرية الأسوأ في العالم  يحتكرها أبناء الشواكر و العصابات
الجوية الجزائرية الأسوأ في العالم يحتكرها أبناء الشواكر و العصابات
إحصاء الحمير قبل البوليساريو
إحصاء الحمير قبل البوليساريو
إحصاء الحمير قبل البوليساريو
دبي .. حريق الفندق تحت السيطرة والاحتفالات مستمرة
دبي .. حريق الفندق تحت السيطرة والاحتفالات مستمرة
دبي .. حريق الفندق تحت السيطرة والاحتفالات مستمرة
إحصاء السكان المحتجزين في تندوف
إحصاء السكان المحتجزين في تندوف
إحصاء السكان المحتجزين في تندوف
علاجات طبيعية النساء فقط
علاجات طبيعية النساء فقط
علاجات طبيعية النساء فقط
شعب الجزائر في جهنم حمراء
شعب الجزائر في جهنم حمراء
شعب الجزائر في جهنم حمراء
الضرب بالعصي والهراوات كانت سيدة الموقف لإحباط احتجاج النقابات
الضرب بالعصي والهراوات كانت سيدة الموقف لإحباط احتجاج النقابات
الضرب بالعصي والهراوات كانت سيدة الموقف لإحباط احتجاج النقابات
ملخص الشان في صور
ملخص الشان في صور
ملخص الشان في صور
معهد أوروبي يتهم البوليساريو بإمداد الجماعات الإرهابية بالسلاح والعتاد
معهد أوروبي يتهم البوليساريو بإمداد الجماعات الإرهابية بالسلاح والعتاد
معهد أوروبي يتهم البوليساريو بإمداد الجماعات الإرهابية بالسلاح والعتاد
توقفوا عن الإعتداء على مهنة الصحافة
توقفوا عن الإعتداء على مهنة الصحافة
توقفوا عن الإعتداء على مهنة الصحافة
تحقيق أممي في الاختفاءات القسرية بالجزائر
تحقيق أممي في الاختفاءات القسرية بالجزائر
تحقيق أممي في الاختفاءات القسرية بالجزائر
تحركات استباقية لسيناريو ما بعد بوتفليقة
تحركات استباقية لسيناريو ما بعد بوتفليقة
تحركات استباقية لسيناريو ما بعد بوتفليقة
نسأل أم نصمت؟
نسأل أم نصمت؟
نسأل أم نصمت؟
تخوف ولد عبد العزيز من انقلاب عسكري يعجل بتغييرات وتحويلات واسعة في لدرك، الحرس، والشرطة
تخوف ولد عبد العزيز من انقلاب عسكري يعجل بتغييرات وتحويلات واسعة في لدرك، الحرس، والشرطة
تخوف ولد عبد العزيز من انقلاب عسكري يعجل بتغييرات وتحويلات واسعة في لدرك، الحرس، والشرطة
الجزائر بسرعة "السلحفاة"
الجزائر بسرعة
الجزائر بسرعة "السلحفاة"
رسالة من بر الاماني الى كل برلماني
رسالة من بر الاماني الى كل برلماني
رسالة من بر الاماني الى كل برلماني
جبهة التخريب الوطني تحاول تبرير صور الإعلام الفرنسي التي أظهرت بوتفليقة متعباً على أنها غير حقيقية
جبهة التخريب الوطني تحاول تبرير صور الإعلام الفرنسي التي أظهرت بوتفليقة متعباً على أنها غير حقيقية
جبهة التخريب الوطني تحاول تبرير صور الإعلام الفرنسي التي أظهرت بوتفليقة متعباً على أنها غير حقيقية
الجزائر تتهيأ لاضطرابات اجتماعية مع تطبيق اجراءات تقشف قاسية
الجزائر تتهيأ لاضطرابات اجتماعية مع تطبيق اجراءات تقشف قاسية
الجزائر تتهيأ لاضطرابات اجتماعية مع تطبيق اجراءات تقشف قاسية
انتفاضة شعبية ضد جنرالات الجزائر
انتفاضة شعبية ضد جنرالات الجزائر
انتفاضة شعبية ضد جنرالات الجزائر
بوتفليقة الإعلام الالكتروني يهدد استقرار الجزائر
بوتفليقة الإعلام الالكتروني يهدد استقرار الجزائر
بوتفليقة الإعلام الالكتروني يهدد استقرار الجزائر
الجزائر ترفع أسعار الوقود وزيادة الضريبة
الجزائر ترفع أسعار الوقود وزيادة الضريبة
الجزائر ترفع أسعار الوقود وزيادة الضريبة
خناق الجهوية الموسعة بالمملكة المغربية يشتد على البوليساريو
خناق الجهوية الموسعة بالمملكة المغربية يشتد على البوليساريو
خناق الجهوية الموسعة بالمملكة المغربية يشتد على البوليساريو
بوتفليقة يحث الجزائريين على مراجعة نمط الاستهلاك
بوتفليقة يحث الجزائريين على مراجعة نمط الاستهلاك
بوتفليقة يحث الجزائريين على مراجعة نمط الاستهلاك
الجزائر تتذيل
الجزائر تتذيل
الجزائر تتذيل
خارج على القانون
خارج على القانون
خارج على القانون
المعارضة الموريتانية تتوحد
المعارضة الموريتانية تتوحد
المعارضة الموريتانية تتوحد
الجزائر النهب المنظم لثرواتها
  الجزائر النهب المنظم لثرواتها
الجزائر النهب المنظم لثرواتها
المعارضة الجزائرية ترفض مشروع الدستور
المعارضة الجزائرية ترفض مشروع الدستور
المعارضة الجزائرية ترفض مشروع الدستور
عندما تصبح الاشاعة حقيقة
عندما تصبح الاشاعة حقيقة
عندما تصبح الاشاعة حقيقة
ملخص كاس الشان في صور
ملخص كاس الشان في صور
ملخص كاس الشان في صور
الجزائريون عام 2017
الجزائريون عام 2017
الجزائريون عام 2017
عين الدولية على العالم
عين الدولية على العالم
عين الدولية على العالم
ss
ss
ss
الأحزاب الجزائرية تواصل سياسة السردوك والنعامة
الأحزاب الجزائرية تواصل سياسة السردوك والنعامة
الأحزاب الجزائرية تواصل سياسة السردوك والنعامة
أوباما يصادق على
أوباما يصادق على
أوباما يصادق على
صورة الاسبوع
صورة الاسبوع
صورة الاسبوع

logo a3p3



Site ralis par sjsm.ma