• logo haut media international
  • logo haut

نهضة الزمامرة ينتزع تعادلا مستحقا من الوداد

الاثنين 06 - 01 - 2020
الدولية للإعلام : عبدالخالق اسبع
نجح فريق نهضة الزمامرة في إجبار فريق الوداد على التعادل في المباراة التي احتضنها ملعب المركب الرياضي محمد الخامس برسم مؤجل الدورة التاسعة في الدوري المغربي الاحترافي لأندية القسم الأول، والتي قادها الحكم الدولي رضوان الجيد بمساعده الأول لحسن أزكاوي و مساعده الثاني رشيد لوزاتي من عصبة سوس .
وكان الفريق الضيف هو السباق بالتسجيل في الدقيقة 38 بضربة رأسية للمهاجم عبدو جاميلو ،قبل ان يدرك الفريق المضيف التعادل في الدقيقة 54 عن طريق المهاجم بديع أووك من ضربة جزاء. وبهذا التعادل أصبح رصيد فريق  الوداد 23 نقطة في الرتبة الثانية ،في ما حافظ فريق نهضة الزمامرة على رتبته العاشرة بما مجموعه 13 .
ربع ساعة الأولى من الشوط الأول عرفت محاولتين للتسجيل ،الأولى للفريق الضيف ،نتجت عن حملة مرتدة قادها اللاعب هشام مرشاد من الجهة اليمنى  ،فمرر الكرة لعبد الصمد لمباركي ،الذي أعد كرة من طبق لابراهيم بحري ،وبعد توغله في منطقة الجزاء سدد برجله اليسرى في الزاوية المغلقة ،لكن الحارس رضا التكناوتي أبعدها إلى ضربة زاوية. والمحاولة الثانية للفريق المضيف ،وجاءت من الجهة اليسرى عبر بديعة اووك، الذي أرسل كرة بتسديدة نصف هوائية نحو منطقة الجزاء ،أيمن الحسوني في مكان استقبال جيد  ،لكن ضربته  الرأسية لم تكن مركزة . 
ومرت ربع الساعة الثانية دون اي محاولة حقيقية للتسجيل .
وأهم محاولة  في الربع الساعة الأخيرة  من الشوط الأول هدف السبق لنهضة الزمامرة  ،الذي جاء عبر تبادل كروي منسق من الجهة اليسرى للحارس رضا التكناوتي ، هشام مرشاد مرر إلى عبد الصمد لمباركي ،وبتجربته أرسل كرة نصف هوائية نحو منطقة الجزاء ،عبدو أتشابو في استقبال جيد ،وبضربة رأسية مركزة أودع الكرة في مرمى الحارس رضاالتكناوتي .
وفي الوقت بدل الضائع ،تم إسقاط المهاجم الكونغولي كازادي سانغو بدون كرة ،فاحتج لاعبو الوداد على الحكم رضوان الجيد بدعوى  تغاضيه عن ضربة جزاء ،لينهي الشوط الاول بتفوق الفريق الضيف .
وفي بداية الشوط أقحم الصربي زوران مانولوفيتش مدرب الوداد كل من وليد الكرتي وزوهير مترجي مكان كل من أمين  تيغزوي و سفيان كركاش لإنعاش خط الهجوم و الرفع من إيقاع المباراة ، وتأتي الدقيقة 51 ليعلن الحكم الدولي رضوان الجيد عن ضربة جزاء مشروعة نفذها بطريقة رائعة بديع اووك مسجلا هدف التعادل .
وبعد تسجيل هدف التعادل ،أصبح اللعب مفتوحا بين الفريقين ، وبدا كل فريق يحاول اختراق دفاع الخصم بالانسلال عبر الأجنحة ،الوداد عن طريق بديع أوك من الجهة اليمنى و زوهير مترجي من الجهة اليسرى ،بالمقابل اعتمد الفريق الضيف على هشام مرشاد من الجهة اليمنى ،وابراهيم بحري من الجهة اليسرى وكان يزودهما من وسط الملعب عبد الصمد لمباركي .
وبعد أن أقحم المدرب سعيد شيبا خبرا جواد و سعد اللمطي ، بدأ يهدد الفريق الضيف مرمى الحارس رضى التكناوتي ، عبر الحملات المرتدة السريعة، أخطرهما في الدقيقتين 77 و 84، حيث أضاع في الأولى هشام مرشاد هدفا محققا بعد تسلمه كرة أرضية عميقة عبر اللاعب محمد حمدان ،وفي الثانية سدد بقوة البديل خبرا جواد على بعد 25 متر مرت فوق العارضة الأفقية للحارس رضا التكناوتي .
أما التغيير الذي قام به الصربي زوران مانولوفيتش ،طرح علامة استفهام لدى جمهور الوداد ،خروج المهاجم كازادي كسانغو ،الذي ظل معزولا في الشوط الثاني ،وتعويضه بلاعب وسط ميدان متأخر يحي جبران .
وفي الندوة الصحافية عقب نهاية المباراة قال الصربي زوران مانولوفيتش مدرب الوداد الرياضي ، إن فريقه لم يظهر بمستواه الحقيقي  في المباراة  أمام ضيفه نهضة الزمامرة نظرا لعدة إكراهات أهمها غياب المدافعين الرسميين (نوصير،نهيري،أشرف داري والشيخ كومارا)
وأضاف : "نعاني دائما من الغيابات، كما حاولنا إقحام لاعبين جدد كسفيان كركاش الذي مازال في حاجة للتأقلم والانسجام مع روح المجموعة ،في ما قدم يوسف شينة مردودا جيدا ،وفي محور الدفاع وضعنا أيوب العلمود إلى جانب حمزة أسرير".
وأشار إلى أن فريق الوداد  لم يدخل في  المباراة مع بدايتها ، حيث كان الإيقاع  بطيئا".
وتابع  قائلا: "حاولنا تسجيل  هدفا ثانيا بعد تعديل النتيجة ، لكننا لم نفلح، لأن الفريق الخصم كان جيدا، وكان بإمكانه أن يسجل علينا  أيضا هدفا ثانيا، وقدم مباراة في المستوى، و أعتقد أن نتيجة  التعادل يستحقها".
وختم تصريحه: "احترمنا الخصم، ولم يكن هناك أي استصغار له، حيث بحثنا عن كل الحلول من أجل الفوز في المباراة ولم ننجح ".
بالمقابل قال مدرب نهضة الزمامرة، سعيد شيبا، انه راضي عن نتيجة تعادل أمام فريق كبير من حجم الوداد، نظرا لقوة الوداد مدعوما بجماهيره ، موضحا على أن النهج التكتيكي الذي أعتمده ،كان هدفه تضييق المساحات على لاعبي الخصم ، ثم القيام بالحملات المرتدة والسريعة عن طريق الأجنحة.
وأضاف : "ركزنا على  الفرص التي أتيحت لنا ، وكنا نعرف أنها ستأتي، في بعض فترات اللقاء ،  ومنها تمكنا من تسجيل هدف السبق، كما أتيحت لنا فرص أخرى ولم نفلح في ترجمتها إحداها  إلى هدف ثاني."
ولم تفته الفرصة كي يشيد بعمل الذي قام به المدرب السابق ،يوسف فرتوت، قائلا: "لا يمكنني أن أغير شيئا في ظرف 3 أيام، بعدما توليت تدريب الفريق".
وختم تصريحه : "لذلك تكيفت مع الأجواء السائدة داخل المجموعة من خلال ما اشتغل عليه اللاعبون في السابق، وأشيد بالمردودية  الجيد ة الذي قدموه في المباراة، حيث كانت لديهم الرغبة من أجل العودة بنتيجة إيجابية من الدار البيضاء "

خناق الجهوية الموسعة بالمملكة المغربية يشتد على البوليساريو
خناق الجهوية الموسعة بالمملكة المغربية يشتد على البوليساريو
خناق الجهوية الموسعة بالمملكة المغربية يشتد على البوليساريو
حكام الجزائر والبوليساريو يصابون بالجنون
حكام الجزائر والبوليساريو يصابون بالجنون
حكام الجزائر والبوليساريو يصابون بالجنون
الجوية الجزائرية الأسوأ في العالم يحتكرها أبناء الشواكر و العصابات
الجوية الجزائرية الأسوأ في العالم  يحتكرها أبناء الشواكر و العصابات
الجوية الجزائرية الأسوأ في العالم يحتكرها أبناء الشواكر و العصابات
الجزائر وازمة ليبيا
الجزائر وازمة ليبيا
الجزائر وازمة ليبيا
صورة الاسبوع
صورة الاسبوع
صورة الاسبوع
عندما تصبح الاشاعة حقيقة
عندما تصبح الاشاعة حقيقة
عندما تصبح الاشاعة حقيقة
إغتصاب ثلاث سجناء من طرف حراس عصابة
إغتصاب ثلاث سجناء من طرف حراس عصابة
إغتصاب ثلاث سجناء من طرف حراس عصابة
لماذا يريد الجيش الجزائري تغيير عقيدته و الدخول في مغامرات عسكرية؟
لماذا يريد الجيش الجزائري تغيير عقيدته و الدخول في مغامرات عسكرية؟
لماذا يريد الجيش الجزائري تغيير عقيدته و الدخول في مغامرات عسكرية؟
ربع الجزائريين فقراء
ربع الجزائريين فقراء
ربع الجزائريين فقراء
نسأل أم نصمت؟
نسأل أم نصمت؟
نسأل أم نصمت؟
خارج على القانون
خارج على القانون
خارج على القانون
اذاعة الدولية
اذاعة الدولية
اذاعة الدولية
الجزائر لن تستفيق الا عندما
الجزائر لن تستفيق الا عندما
الجزائر لن تستفيق الا عندما
ام لينة
ام لينة
ام لينة
الدولية للاعلام
الدولية للاعلام
الدولية للاعلام

logo a3p3



Site ralis par sjsm.ma